آراء حرة

من مدونة محمد الماغوط: سافر دون تردد ،،ستعرف أننا لسنا أحسن شعوب العالم ولا أعرقهم

سافر دون تردد، ستكتشف كذبة ال 6000 آلاف سنة حضارة ، وستكتشف أن بلادك صفراء وليست خضراء كما كنتَ تحسبها ،،...

جدري التطبيع

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن ضغط الرئيس الأمريكي جو بايدن على الرئيس الفلسطيني محمود عباس في لقائهما الأخير في بيت لحم، بغرض دفع الفلسطينيين للقبول...

تونس، السجال السياسي وحمى التضادد

أكثر ما يثير الإستغراب في تونس هو كيف تحول الجدل السياسي إلى سجال مزاجي ينبني على النكاية في الطرف المقابل بدلاً عن التأسيس والبناء والتطلع إلى مستقبل...

دستور قيس سعيد أم دستور تونس ؟

كتب صبري الرابحي : أثارت مسودة الدستور التي نشرت في الرائد الرسمي و هي الجريدة الرسمية للنصوص القانونية التونسية ردود أفعال متباينة....

الصحفيون ومؤسساتهم بين حرية الرأي الشخصي وضغط الحياد المهني وعائد الخدمة

اشتعل الموقف بين الصحفيين بعد اعلان مكتب نقابتهم موقفه من مشروع الدستور المعروض على الاستفتاء يوم 25 جويلية. وغير خاف أن الساحة الصحفية سرعان ما انقسم...

أكله الدّاجن: عن الدستور والجمهور! قراءة سريعة للاستاذ مختار الخلفاوي

حتّى لا نكتفي بالعناوين والملخّصات والعنعنات، أذكّر في نقاط سريعة بموقفي الذي عبّرت عنه بخصوص مشروع الدستور....

اتهام الاتحاد جهرا او سرا او ايحاء او بالقياس أوالمقارنة بالخيانة او العمالة هواستعادة لطريقة الاستبداد البائد

في كل الازمات، اتهم الاتحاد بالتواطئ مع جهات خارجية... احمد التليلي اتهم سنة 1967 بالعمالة للامريكيين .. الحبيب عاشور شنت عليه وسائل الإعلام حملة شد...

العهد الجمهوري، أول وثيقة للمواطنة، صادقت عليها الهيئة العليا لتحقيق أهداف الثورة  في شهر أوت 2011

جاء العهد الجمهوري ـ كما أراده صانعوه وكما تطمح إليه الجماهيرـ رؤية شمولية للعلاقات الأفقية والعمودية وللسيرورة التاريخية لتونس ماضيا وحاضرا ومستقبلا ...

في الدور السياسي لاتحاد الشغل

يلام على الاتحاد العام التونسي للشغل سواء في فترة حكم الترويكا النهضوية أو اليوم مع قيس سعيد تدخله في الشأن السياسي. والحال أن هذا الدور السياسي يندرج...

"اذا كان الانتاج يزيد أيام الاضراب، فتعالوا نضرب كامل أيام السنة"

كتب الصحفي القدير محمد العروسي بن صالح في تعليقه على ما يروج هنا وهناك من صور وتعاليق حول اضراب القطاع العام الذي تم تنفيذه امس الخميس 16 جوان، نصا او...