وثائقي

محاكمات النقابيين / سوسة 032: قامت الميليشيا بتكسير مكاتب الاتحاد وكراسيه ودست بينها مسدسا

 اقرؤوا استنطاق هدا الرجل الذي تلقى من التعذيب الوانا فوقع نقله الى المستشفى حيث بقي من اواخر فيفري 1978 الى 21 مارس بينما جاء في محضر البحث انه تم الاستماع اليه في محلات الشرطة يوم 15 مارس
٭ عبد الحميد فرحات
ـ 46 سنة ـ متزوج
ـ عامل بعمل الغزل وملحق بالاتحاد كحاجب
الرئيس: متى التحقت بالاتحاد؟
فرحات: في 21 مارس 1977 
الرئيس: هل لك سوابق؟
فرحات: طيش شباب
الرئيس: الاعتداء ...ما هو مستواك الثقافي؟
فرحات: السنة الاولى ابتدائي
الرئيس: لماذا كنت في مقر الاتحاد؟
فرحات: بحكم عملي
الرئيس: هل حضرت اجتماع 20 جانفي
فرحات: لم يقع هذا الاجتماع لان هناك عناصر هجمت علينا
الرئيس: هل وقع الاجتماع ام لا؟
فرحات: وقع في الطابق الثاني
الرئيس: هل حضرته؟
فرحات: لا
الرئيس: اين بقيت؟
فرحات: في مكتب الارشادات
الرئيس: وماذا في هذا المكتب؟
فرحات: مجرد طاولة وكرسي في رواق الاتحاد
الرئيس: متي دخلت للاتحاد آخر مرة؟
فرحات: 25 جانفي
الرئيس: وماذا وقع يوم 25 جانفي
فرحات: لا اعرف
الرئيس: ويوم 26 جانفي؟
فرحات: لا اعرف 
الرئيس: ينسب لك قولك ان اخبار اليوم تفيد بان الاضراب ناجح؟
فرحات: لا لم اقل هذا
الرئيس: ماذا كنت تفعل يومها؟
فرحات: اقوم بالحراسة
الرئيس: وماذا كان في يدك؟
فرحات: لا شيء
الرئيس: الم تكن في يدك عصا؟
فرحات: ولماذا؟
الرئيس: متى انقطع الهاتف؟
فرحات: يمكن انه انقطع منذ 23 جانفي
الرئيس: كيف؟ الهاتف انقطع يوم 26
فرحات: لا استطيع ان اجزم سمعت فقط ان الهاتف منقطع
الرئيس: منذ متى؟
فرحات: ممكن منذ يوم 26 جانفي
الرئيس: هل رأيت منيرة جمال الدين قائمة بالحراسة؟
فرحات: لا لم ارها ولم اقل هذا
الرئيس: قلت ان الحبيب بن عاشور، اعطاك مسدسا وأشار عليك باخفائه.
فرحات: هذا المسدس تركته الميليشيا في دار الثقافة العمالية.
الرئيس (مقاطعا) متى؟
فرحات: يوم 20 جانفي بعد الاجتماع او بالأحرى بعد الهجوم الذي تعرضنا له، كلفني السيد الحبيب بن عاشور انا وبعض الاخوان بجمع الفضلات المتأتية من الكراسي المكسرة فوجدنا من بينها هذا المسدس...
الرئيس: (مقاطعا) هل هو صالح ام لا؟
فرحات: لا ادري
الرئيس: متى وقع حجز هذا المسدس؟
فرحات: لم يحجز وانما عثرنا عليه مع «منقلة»
الرئيس: لقد قدمتم شكوى في الموضوع
فرحات: نعم بمحمد الواعر لدى مركز الشرطة يوم 20 جانفي
الرئيس: لماذا؟
فرحات: لاجل الهجوم والضرب والتكسير
الرئيس: والمسدس؟
فرحات: المسدس عثرنا عليه بين بقايا الكراسي المكسرة مع «منقلة» وخراطيش.
الرئيس: حسب رايك من تركه هناك او من حجزه؟
فرحات: تركته هناك عناصر الميليشيا
الرئيس: في اي مكان؟
فرحات: في قاعة الاجتماعات
الرئيس: لما وجدته، كنت وحدك؟
فرحات: كان معي بعض الاشخاص
الرئيس: وانت سلمته الى محمد بن رجب
فرحات: هذا تلفيق من الباحث وانتزع مني بالتعذيب (يخلع حذاء ه ويكشف عن قدمه اليمنى).
الرئيس: (الى كاتب المحكمة) سجل انه امتنع عن الاجابة.
محامي المتهم: لا سيدي الرئيس سيجيب
الرئيس: هل سلمت المسدس؟
فرحات: لا
الرئيس: عمر بلعجوزة يقول انك تسلمت مسدسا من الحبيب بن عاشور
فرحات: هو قال هكذا؟ أنا لا أفهم
الرئيس: الم تشارك في الاحداث؟
فرحات: انا حاجب فقط
الرئيس: ما رأيك في الاضرار الحاصلة يوم 9 نوفمبر
فرحات: غير معقولة
الرئيس: هل استنكرتها؟
فرحات: نعم خاصة وان الاتحاد والنقابيين  ابرياء منها
 الرئيس: هل استنكرتها؟
فرحات: نعم
الرئيس: ما رأيك في اضراب 26 جانفي هل هو شرعي؟
فرحات: لا افهم ولا اقدر على الاجابة
الرئيس: كيف ذلك والحال انك في النقابة
فرحات: لا ادري لاني لو قلت شرعيا لسألتني عن معنى شرعية الاضراب وعدم شرعيته
الرئيس: هل لك ملاحظات؟
فرحات: لقد تعرضت الى التعذيب الى حد ان قلت للباحثين اكتبوا ما تريدون واضطررت الى حد اتهام والدي المتوفى وارجو ان يسامحني كما اطلب من الله ان يسامحني في ذلك.
الرئيس: تقصد ان تصريحاتك كانت تحت الاكراه
فرحات: كنت في غيبوبة
الرئيس: امام حاكم التحقيق؟
فرحات: كنت في غيبوبة
الرئيس: هل ذهبت اليه على ساقيك ام محمولا؟
فرحات: على ساقيّ وما جاء في المحضر ملفق ومزور
الرئيس:   هل تلي عليك المحضر
فرحات: لا اعلم
الاستاذ منير بلعيد: لاحظت ان المحكمة في حديثها عن الاسلحة طلبت من المنوب الاجابة بنعم ام لا ووعدت المنوب بالعودة للحديث في هذا الموضوع لكنها لم تعد الى ذلك وخاصة حول الاشخاص الذين كان بحوزتهم المسدس.
الرئيس: ليست امامنا قضية في شأن الهجوم ومن قام به
الاستاذ الهادي بوفارس: نطلب سماع  شهادة بعض الشهود الذين ذكرهم المنوب وعلى الاقل رئيس منطقة الشرطة الذي قدمت له الشكاية.
الاستاذ منير بلعيد: نطلب من المحكمة ان تستدعي الاشخاص المشار اليهم.
الاستاذ بوفارس: ماهي الافعال التي قام بها يوم 26 جانفي ماهي ظروف استنطاقه ؟
الرئيس: لقد اجاب على هذا وسجل عليه.
الاستاذ بلعيد: نريد ان يبين لنا اين وقع استنطاقه؟
الرئيس: تحت الاكراه!
الاستاذ بلعيد: المكان سيدي الرئيس
الرئيس: كفى
الاستاذ بلعيد: كان المنوب مقيما في المستشفى من آواخر فيفري الى غاية يوم 21 مارس ولنا شهادة في ذلك بينما جاء بحث الشرطة بتاريخ  15 مارس.

آخر الأخبار

كتاب اليوم

استطلاع رأي

شهدت الفترة الاخيرة نقصا فادحا في العديد من المواد الاستهلاكية، فكيف تصرفت ازاء هدا النقص؟

  • بالاصرار على البحث عنها في اي مكان وشرائها باي ثمن
  • بعدم شرائها بعد الزيادة في اسعارها بطريقة ملتوية
  • بصرف النظر عنها وتعويضها بمواد أخرى
تصويت

في البرواز