وطني

الاجراء في تونس يدفعون 69 بالمائة من الضرائب على الدخل

 الشعب نيوز- أبو ابراهيم. بلغت عائدات الدولة من الضريبة على الدخل حوالي 4336 مليون دينار تونسي خلال الأشهر الخمس الأولى من سنة 2022 مسجلة بذلك ارتفاعا بنسبة 13.9 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2021.  

وجاء في تقرير النتائج الوقتية لتنفيذ الميزانية المنشور من طرف وزارة المالية ان مساهمة الاجراء في عائدات الدولة قد بلغت حوالي3011 مليون دينار أي حوالي 69.44 بالمائة من حجم الضريبة على الدخل وهو ما يعادل أكثر من ضعفي مساهمة المهن الحرة البالغة 1325 مليون دينار أي ما يعادل نسبة 30.5 بالمائة فقط.  ويمكن ان نلاحظ بوضوح ان العمال بالفكر والساعد يدفعون مساهمات ضريبية اكثر من ضعف مساهمة أصحاب المهن الحرة التي ترد في قانون المالية تحت عنوان موارد أخرى.

ويؤشر هذا الامر بوضوح على انعدام العدالة خاصة وان عائدات الضريبة على أجور العمال قد ارتفعت بنسبة 10.5 بالمائة خلال الأشهر لخمس الأولى من السنة الحالية في حين يقيت عائدات أصحاب المهن الحرة مستقرة ولت تنمو سوى ب 0.4 بالمائة.

وتؤكد هذه الأرقام ان رفع الأجور يمثل ركيزة قوية للاقتصاد على اعتبار انه يمثل ضمانة لاستقرار الموارد الجبائية في وقت تتذبذب فيه الموارد الأخرى. كما تؤكد ان الإصلاحات الجبائية أصبحت امرا ملحا.

وقد يكون من المهم الإشارة الى انه حان الوقت تكف الدولة عن الارتباك في مواجهة المتهربين ضريبيا وأصحاب المهن الحرة الذين لا يدفعون للدولة حقها بل انهم شكلوا في اكثر من مرة لوبيات ضغط تمكنت من اثناء الحكومة عن قراراتها الخاصة بمزيد استخلاص الضرائب وحق المجموعة الوطنية في ما ينتجونه من ثروة.
 

آخر الأخبار

كتاب اليوم

استطلاع رأي

شهدت الفترة الاخيرة نقصا فادحا في العديد من المواد الاستهلاكية، فكيف تصرفت ازاء هدا النقص؟

  • بالاصرار على البحث عنها في اي مكان وشرائها باي ثمن
  • بعدم شرائها بعد الزيادة في اسعارها بطريقة ملتوية
  • بصرف النظر عنها وتعويضها بمواد أخرى
تصويت

في البرواز