نقابي

قطع الغيار مازالت لم تصل الى شركة الحلفاء بالقصرين

الشعب نيوز/أبو إبراهيم

أكدت مصادر نقابية مطلعة أن قطع الغيار الخاصة بإصلاح اليات شركة الحلفاء بالقصرين مازالت لم تصل الى الجهة حيث تم تحميل الطلب من إيطاليا على متن سفينة نقل بضائع وهي مازالت لم ترسو على الأراضي التونسية.

وكانت وسائل اعلام قد ذكرت ان قطع الغيار قد وصلت جهة القصرين والحال انها مازالت في عرض البحر.

وذكرت مصادرنا انه تم اقتناء قطاع غيار لإصلاح المرجل الحراري المعطل في المصنع.

وعبر العمال والنقابيون في الجهة عن أملهم في ان تتمكن الشركة من اصلاح المرجل الحراري بالاعتماد على قطع الغيار المذكورة.

وللتذكير فان شركة عجين الحلفاء بالقصرين قد تعطلت عن النشاط منذ ديسمبر 2019.

وتم خلال تلك الفترة التعاقد مع شركة تركية من اجل إصلاحها غير انها اخلت بالعقد لأسباب غامضة مما اضطر الشركة للتعاقد مجددا مع شركة إيطالية مختصة الا ان تنفيذ العقد شهد عديد التعطلات من طرف الشركة الإيطالية. وقد أدى تعطل المرجل الحراري وتوقف النشاط الى توتر اجتماعي بعد ان وجد العمال انفسهم محرومين من التغطية الاجتماعية ومن المنح مما تسبب في تراجع قيمة الأجور فضلا عن حرمانهم من العلاج.

ونتيجة لهذا الوضع شهدت الجهة الكثير من التحركات النقابية والعمالية المطالبة بضرورة العودة السريعة للنشاط من اجل استرجاع حصة الشركة من السوق.

آخر الأخبار

كتاب اليوم

استطلاع رأي

شهدت الفترة الاخيرة نقصا فادحا في العديد من المواد الاستهلاكية، فكيف تصرفت ازاء هدا النقص؟

  • بالاصرار على البحث عنها في اي مكان وشرائها باي ثمن
  • بعدم شرائها بعد الزيادة في اسعارها بطريقة ملتوية
  • بصرف النظر عنها وتعويضها بمواد أخرى
تصويت

في البرواز