رياضي

سيرينا تودّع دورة تورونتو نهائيًا بخسارة في الدور الثاني وانسحاب أنس جابر

ودّعت الاسطورة الاميركية سيرينا وليامس التي أعلنت في وقت سابق من الاسبوع أنها ستعتزل كرة المضرب قريبًا، الجماهير الكندية بخسارتها في الدور الثاني من دورة تورونتو للألف نقطة ضد السويسرية بليندا بنتشيتش.

ولم تكن الخسارة 6-2، 6-4 الاربعاء غير متوقعة أمام حاملة الميدالية الذهبية الاولمبية العام الماضي، إذ كانت سيرينا تخوض مباراتها الثالثة فقط في العام 2022 في منافسات الفردي.

وحظيت وليامس بوداع مؤثر على أرض الملعب حيث ذرفت الدموع عندما ودّعت الجمهور الكندي الذي آزرها طوال المباراة.

وتغلبت وليامس التي ستبلغ عامها الـ41 الشهر المقبل، على الإسبانية نوريا دياس الاثنين محققة أول فوز لها في الفردي منذ بطولة فرنسا المفتوحة 2021 قبل 14 شهرًا.

لكنها أحدثت صدمة في عالم الرياضة عندما كشفت في مقال في مجلة فوغ ونشرت على إنستغرام الثلاثاء أن "العد التنازلي قد بدأ" لاعتزالها والذي سيكون على الارجح بعد بطولة الولايات المتحدة المفتوحة التي تنطلق نهاية الشهر الحالي علمًا أنها ستشارك قبل ذلك في سينسيناتي.

وكان هذا الفوز الثاني للسويسرية على الاميركية في رابع لقاء بينهما، علمًا ان الاول كان في الدور نصف النهائي في تورونتو أيضًا في 2015 .

وانسحبت التونسية أنس جابر المصنفة خامسة عالميًا عندما كانت متأخرة في مباراتها في الدور الثاني 6-1، 2-1 أمام الصينية كينوين جينغ (51) بسبب آلام في المعدة.

وتواصلت نتائج جابر المتواضعة منذ بلوغها نهائي ويمبلدون، ثالثة البطولات الاربع الكبرى، بعد أن ودّعت أيضًا من الدور ربع النهائي لدورة سان خوسيه الأميركية على الملاعب الصلبة الاسبوع الماضي.

وتلتقي الصينية مع صاحبة الارض بيانكا أندرييسكو التي تغلبت على الفرنسية أليزيه كورنيه 6-3، 4-6، 6-3.

كما بلغت الاسبانية غاربينيي موغوروسا، المصنفة ثامنة عالميًا، الدور الثالث بفوزها على الاستونية كايا كانيبي 6-4، 6-4 لتضرب موعدًا مع بنتشيتش.

وتلتقي البيلاروسية أرينا سابالينكا المصنفة سادسة في الدور التالي مع الاميركية كوكو غوف بعد تفوقها على الاسبانية سارا سوريبيس تورمو 6-4، 6-3، فيما اضطرت مواطنة الاخيرة باولا بادوسا، الثالثة عالميًا، الى الانسحاب من مباراتها ضد الكازاخستانية يوليا بوتينتسيفا عندما كانت متأخرة 7-5، 1-صفر بسبب إصابة في القدم.

آخر الأخبار

كتاب اليوم

استطلاع رأي

شهدت الفترة الاخيرة نقصا فادحا في العديد من المواد الاستهلاكية، فكيف تصرفت ازاء هدا النقص؟

  • بالاصرار على البحث عنها في اي مكان وشرائها باي ثمن
  • بعدم شرائها بعد الزيادة في اسعارها بطريقة ملتوية
  • بصرف النظر عنها وتعويضها بمواد أخرى
تصويت

في البرواز