نقابي

نعمان الغربي: الجمعية المهنية للبنوك فقدت مصداقيتها والمجلس القطاعي سيقرر الخطوات النضالية القادمة

ذكرت الجامعة العامة للبنوك أنها ستحدد الخطوات النضالية القادمة للقطاع خلال اجتماع المجلس القطاعي المقرر ليوم 28 جويلية 2021. ويأتي هذا الاجتماعي بعد تراجع الجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية عن  اتفاق 30 افريل 2021 الممضى بينها بين الجامعة العامة للبنوك والمؤسسات المالية.

واتهم الطرف النقابي لوبيات نافذة والمجموعات المالية بالعمل على تازيم الوضع وتأجيجه والضغط لعدم إيجاد الحلول. وقال الأخ نعمان الغربي في تصريح للشعب نيوز، أن الجامعة العامة و النقابيين وأكثر من 23 الف عاملا في القطاع يشعرون بالأسف لفقدانهم الثقة في الجمعية المهنية للبنوك التي فقدت مصداقيتها بعد ان ارتهنت إرادتها إلى لوبيات متنفذة وقوى من خارج القطاع مؤكدا وجود تشضي وعدم وضوح في القرار.

وقال ان الجامعة العامة للبنوك تستغرب السلوك غير المسؤول والذي يعكس عدم تقدير للعواقب من طرف الجمعية المهنية للبنوك التي قد تدفع بالقطاع نحو نفق مظلم.

وقال الغربي ان الإضراب الذي تم تنفيذه يومي 05 و06 جويلية 2021 كان ناجحا ويعكس استعداد القطاع للتحرك دفاع عن حقوقهم وتحصين مكاسبهم.

وبين في هذا الصدد أن الجامعة العامة منفتحة على الحور مادام الطرف المقابل مستعد لذلك  مؤكدا في نفس الوقت أن النضال يبقى دائما مطروحا في حال لم تتوفر إرادة الحوار الجاد والمسؤول لدى الطرف المقابل بهدف حل الإشكاليات.

أبو إبراهيم

آخر الأخبار

كتاب اليوم

استطلاع رأي

شهدت الفترة الاخيرة نقصا فادحا في العديد من المواد الاستهلاكية، فكيف تصرفت ازاء هدا النقص؟

  • بالاصرار على البحث عنها في اي مكان وشرائها باي ثمن
  • بعدم شرائها بعد الزيادة في اسعارها بطريقة ملتوية
  • بصرف النظر عنها وتعويضها بمواد أخرى
تصويت

في البرواز