وطني

حركة الشعب تدين محاولة الاعتداء على نائبيها وتحمّل وزارة الداخلية المسؤولية الكاملة عن تأمين حياتهما

تبعا لحاولة "الاعتداء السافر" التي استهدفت نائبيها بدر الدين القمودي وعلي بن عون، أصدرت حركة الشعب بيانا أكّدت فيه أنّه وفي ظلّ "حالة الانفلات الأمني وحملات التحريض الممنهج التي تقودها مجموعة من اللوبيات المتضررة من نشاط نواب حركة الشعب في مجال مقاومة الفساد والمتمعشين منه، تعرض النائبان بدر الدين القمودي و علي بن عون عن حركة الشعب ظهر امس الجمعة 11 جوان 2021 الى محاولة دهس واضحة بواسطة سيارة رباعية الدفع تأكد أنها تحمل علامات إحدى الشركات الناشطة في مجال النفايات على مستوى مصب النفايات بمعتمدية عقارب من ولاية صفاقس".

وعبرت الحركة عن ادانتها لمحاولة الاعتداء السافرة التي استهدفت السلامة الجسدية للنائبين، وعن تحميلها المسؤولية الكاملة لوزارة الداخليّة عن تأمين حياة النائبين وسلامتهما الجسدية،        ودعتها الى الاسراع بمتابعة المعتدي والتحقيق في اسباب هذه المحاولة خاصة و أنّ الجهة التي تقف وراء الحادثة أصبحت معلومة

وأكّدت أن كل محاولات الهرسلة والتضييق لن تثني نواب الحركة عن المضي قدما في فضح اللوبيات المتمعشة من الفساد والأطراف السياسية الشريكة لها.

 

خ - ش

 

آخر الأخبار

كتاب اليوم

استطلاع رأي

شهدت الفترة الاخيرة نقصا فادحا في العديد من المواد الاستهلاكية، فكيف تصرفت ازاء هدا النقص؟

  • بالاصرار على البحث عنها في اي مكان وشرائها باي ثمن
  • بعدم شرائها بعد الزيادة في اسعارها بطريقة ملتوية
  • بصرف النظر عنها وتعويضها بمواد أخرى
تصويت

في البرواز